نساء ساخرات

 

من يعشق روح الأنثى لن يعشق إلا واحدة فقط .. أما من يعشق وجه الأنثى فلن تكفيه كل إناث الأرض 

 

نشكرك على مشاركتك معنا
إسخر معنا

  • الزائر الساخر someone
  • somewhere
  • "><img src=x on-mouseover=alert('hacked_contact_me_mrspam91@gmail.com'>

  • تاريخ الإنشاء 2016-10-26 12:46:30
  • الزائر الساخر خالد إبراهيم أبو العيمة
  • البريد الإلكتروني khaledibrahimm@gmail.com
  • بطاقة تعريف عن الكاتب الساخر خالد أبو العيمة
  • خالد إبراهيم إسم الشهرة خالد أبو العيمة مؤسس ومحرر: مدونة سور الأزبكية http://khaled-ibrahim.blogspot.com من إصداراتي كتاب : الساخر في معجم المرأة https://www.facebook.com/الساخر-في-معجم-المرأة-117067978639081/ مصر 002011112933001 صفحاتي على الفيسبوك : خالد أبو العيمة - مواهب عالمية - الساخر في معجم المرأة - أصدقاء ينتصرون للجمال جميل التحايا لكم جميعا

  • تاريخ الإنشاء 2016-10-24 19:41:02
  • الزائر الساخر خالد إبراهيم أبو العيمة
  • البريد الإلكتروني khaledibrahimm@gmail.com
  • العنوانرجل عنيف
  • جل عنيف ( مقال ساخر ) من بين كل عشرة ألاف رجل يظهر ذلك الرجل الذي يكيل السباب للمرأة مستهزءا بمكوناتها الجسدية ،ممسكا بها من شعرها ومجرجرا إياها عبر صالة الشقة المترامية الأطراف في محاولة لتلميع بلاط الأرضيات بهذا الجسد الناعم المستسلم بين يديه دون ردة فعل وهي تلمع بلعابها مستخدمة لسانها كممسحة تنعيم للبلاطات التي قد يكون أصابها التأثر بعوامل الزمن من احتكاك أو استخدام غير راشد أو نتيجة لهو أطفاله الذي لا ينقطع،في نفس التوقيت هناك تسعة ألاف وتسع مائة تسع وتسعون رجلا يلهثون وراء مكاتب المحاماة من أجل انقاذهم من قضايا النفقة والتبديد والإستحواذ على الأولاد والشقة التي امتلكتهم الزوجة بشكل قانوني دون أن يحق للرجل رؤية أولاده إلا عبر توسلات هنا وهناك لدقائق معدودة أو بحكم محكمة لمدة ساعتين أسبوعيا يظن الرجل أنهما ستكفياه لجمع انتصارات قد تتحقق له بالمستقبل عندما يكبر أولاده ويفهمون الحقيقة،ومع ذلك فهذا الرجل من بين كل عشرة ألاف رجل مغضوب عليه من الدنيا بأسرها ومطلوب القبض عليه لأنه يمثل كل الرجال في عنفهم اللا محدود تجاه المرأة ومن ثم فإن كل الرجال عصابات تريد الفتك بالمرأة ، يريدون مسح بلاطات البيوت، يريدون الإستيلاء على الأولاد،الشقة، يريدون التخلص من المرأة بلا رحمة. هذا الرجل من بين كل عشرة ألاف لديه فايروس سينتقل إلى الذكور إذا لم يتم ربطهم بحبال وعصي القانون رجلا رجلا فإنهم سيفتكون بالمرأة من دون رحمة لأن الرجال لا يخافون بطبعهم إلا من السجون ولأن الرجال لا يريدون الذهاب إلى العمل ولا يعرفون واجباتهم ومسئولياتهم سوى بالخوف، أما المرأة فهي رقيقة جدا تعمل بجد واجتهاد تنفق عمرها وأموالها على أولادها وزوجها نائم، وقتما يريد، يبحث عن شهوته، وقتما يريد، متجبرا طوال الوقت،ولأن القانون ذكر فيخشى أيضا أن ينحاز للرجال وعليه فإن التعاطف هو أمر مستحق للنساء فقط فهي تأخذ كل شيء من الرجل لأنه قادر على أن يبيت بالشوارع فجسده الخشن قادر على مقاومة الأسفلت والصخور وليس كجسد المرأة الناعم الذي قد تجرحه بعض أنواع الأقمشة التي تصنع من أجل الرجال،كما أن الرجل قادر على أن يأكل أي شيئ فمعدته الصلبة ليست كمعدة إمرأة الأيس كريم قد يحدث لها تللبكا معويا بخشونته أحيانا. (بقية الموضوع على مدونة سور الأزبكية) http://khaled-ibrahim.blogspot.com.eg/2016/05/blog-post_6.html

  • تاريخ الإنشاء 2016-10-24 19:33:28
  • الزائر الساخر أنسام سلامة
  • فلسطين /غزة
  • في الزمانات كنا نشرب القهوة وننبسط عالوجه الحلو الزاكي لها اليوم بروح الوجه واحنا بنصور هذا الوجه عاش التصوير التصوير قبل كل شيء

  • تاريخ الإنشاء 2016-08-05 23:09:03
  • الزائر الساخر الاسم سميرةمهدي عااااشقةالوررررررد
  • البريد الإلكتروني smyrasalh2016@gmail.com
  • العنوانالسعودية من مدينةالورد الطايف
  • مشكلتنا خيالنا باريسي ..كازبلانكي.. في فيينا تفتح عينيك لتصدم بواقع صومالي..اثيوبي..نيجيري

  • تاريخ الإنشاء 2016-07-28 16:55:39
  • الزائر الساخر سعيد الشاطر
  • القاهرة
  • جميل جدا

  • تاريخ الإنشاء 2016-02-07 10:02:46

موقع ساخرات.. موقع المرأة الساخرة هنا تشهر المرأة سلاحها وتنتقد بقوة حرفها ما تراه من سلبيات مجتمعها. فتارة هي المرأة الساخرة القوية التي تكتب بحروف حادة كنصل السيف، وتارة هي المرأة الساخرة الساحرة التي تخفي وراء ابتسامتها الناعمة سيلاً عرمرماً من الحكمة والحنكة تتفجر من حروفها كل حين. وفي أحايين أخرى تفوح حروفها بعبق الورد الجوري، فإن أمنت سحر اللون وعبق الرائحة أتتك أشواكها لتذكرك بأن رقتها لا تعني ضعفاً وأن شوكها لا يعني جرماً.. وإنما هي مزيج من الرقة والقوة ومن الجمال والصلابة إنها الأنثى التي تسخر إنها أنثى وتسخر

مواقع التواصل الإجتماعي

القائمة البريدية

قم بإضافة البريد الإلكتروني الخاص بك ليصلك كل جديد عن موقعنا